قالت ميشيل باشليه مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، يوم الاثنين، إنها ستتابع الخطوات التي ستتخذ لمحاسبة المتورطين بجرائم بحق المدنيين في اليمن.

باشليه رئيسة تشيلي في أول خطاب عقب تسلمها منصبها الجديد، حصل المراسل نت على نصه، قالت ” سأتابع عن كثب الخطوات التي تتخذ لمرتكبي الجرائم وتقديم التعويض والتعويض للضحايا”. وحثت التحالف على الشفافية في قواعد الاشتباك قائلة “ينبغي أن تكون هناك شفافية أكبر بشأن قواعد الاشتباك التي يتبعها التحالف والتدابير المتخذة لضمان عدم تكرار هذه المآسي”.

وأشارت باشليه إلى أن “الخبراء حددوا عددا من الأفراد قد يكونوا مسؤولين عن الجرائم الدولية.ومن المهم أن تستمر التحقيقات الدولية والمستقلة في الادعاءات المتعلقة بانتهاكات القانون الإنساني الدولي وجرائم الحرب،لاسيما مع عدم قدرة أطراف النزاع في اليمن على إجراء تحقيقات نزيهة”.

وأضافت أنه أع عقب مجزرة طلاب ضحيان إثر الهجوم المروع الذي وقع الشهر الماضي على حافلة تقل تلاميذ مدرسة، سلسلة مروعة أخرى من الضربات الجوية التي خلفت مقتل وإصابة مدنيين وأطفال في الحديدة”.
المراسل نت

بواسطة : najm

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

دروس من هدي القرآن الكريم » دروس من هدي القرآن – يوم القدس العالمي

بعض صور جرائم تحالف دول العدوان الامريكي السعودي الاماراتي على اليمن

ارشيف جرائم تحالف العدوان