حرّض مسؤول بحكومة هادي الموالية للتحالف بشكل علني على قتل الأطفال الذين ينتمون لعائلات من جماعة أنصار الله الحوثيين بحجة أنهم سيصبحون مقاتلين في المستقبل.

جاء ذلك على نجيب غلاب وكيل وزارة الإعلام بحكومة هادي في مداخلة تلفزيونية، يوم السبت، رصدها المراسل نت على شاشة قناة الحدث السعودية، التي استضافته في إطار محاولات الاعلام السعودي والإمارات لتبرير مجزرة طلاب ضحيان التي وقعت الخميس الماضي وأدت لمقتل 51 مدنياً بينهم 40 طفلاً وإصابة 79 آخرين بينهم 50 طفلاً.

وقال غلاب إن الأطفال الذين اتهم الحوثيين بتجنيدهم “يمثلون تفخيخا لمستقبل اليمن وهذا سيسبب مشكلة مستقبلية لليمن”.

ورأى غلاب أن “المقاتلين الحوثيين الذين سيطروا على صنعاء في سبتمبر 2014 كانوا أطفالاً في الحرب السادسة” في إشارة للحرب السادسة على صعدة التي شنتها الحكومة اليمنية في 2009 في ذلك الحين وشارك فيها الجيش السعودي.
المراسل نت

بواسطة : najm

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

دروس من هدي القرآن الكريم » دروس من هدي القرآن – يوم القدس العالمي

بعض صور جرائم تحالف دول العدوان الامريكي السعودي الاماراتي على اليمن

ارشيف جرائم تحالف العدوان