[26/يناير/2019]صنعاء -سبأ:
قال مكتب المنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية في اليمن إن حريقاً نشب في مطاحن البحر الأحمر بمحافظة الحديدة ما ألحق أضراراً باثنتین من الصوامع.

وأوضح المكتب في بيان تلقت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) نسخة منه أنه يجري حالياً العمل على تأكید الظروف التي أدت إلى نشوب هذا الحریق.. وأضاف” یبدو أن الحریق وقع نتیجة لإطلاق قذائف الهاون”.

وأشار البيان إلى أنه یوجد لدى برنامج الأغذیة العالمي حالیا 51 ألف طن متري من القمح مخزنة في مطاحن البحر الأحمر، وهو ربع مخزون القمح في البلد، ما یكفي لإطعام 7.3 ملایین شخص لمدة شهر.

وقالت منسقة الشؤون الإنسانیة في الیمن ليز غراندي “نفقد هذا القمح في وقت صعب للغایة، حیث یعاني أكثر من 20 ملیون شخص یمني، أي ما یقرب من 70 %من إجمالي عدد السكان، من الجوع”.

وأشارت إلى أن الأوضاع في الیمن تفطر القلوب، فربع ملیون شخص أصبحوا في أوضاع كارثیة، یواجهون فیها مجاعة وشیكة في حالة عدم حصولهم على المساعدات.. وأضافت” هذه هي المرة الأولى التي نرى فيها ظروفاً كهذه فنحن بحاجة إلى هذا القمح”.

فيما قال المدیر القطري لبرنامج الأغذیة العالمي ستیفن أندرسن، “إننا قلقون للغایة من تضرر بعض مخزونات القمح لدینا في مطاحن البحر الأحمر”.

وأضاف ” يحتاج البرنامج بشكل عاجل للوصول إلى مطاحن البحر الأحمر حتى نتمكن من تقییم مستوى الضرر والبدء في نقل مخزون القمح غیر المتضرر إلى مناطق تعاني من احتیاج شدید في الیمن”.

بواسطة : najm

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

دروس من هدي القرآن الكريم » دروس من هدي القرآن – يوم القدس العالمي

بعض صور جرائم تحالف دول العدوان الامريكي السعودي الاماراتي على اليمن

ارشيف جرائم تحالف العدوان